2016…. رسـائل …. 2017

بقلم زينة الالوسي.

أيام قليلة تفصلنا عن نهاية سنة وبداية سنة جديدة …. سنة مضت بحلوها ومرها، بنجاحاتها وخيبات املها ، بضحكاتها ودموعها، ببدايات ونهايات، بأكتشافات و بمعرفة جديدة، بمغامرات، بأستقرار وترحال، بعودة وذهاب، بتغيير الاماكن والوجوه…. بكل تفاصيلها رحلت وسـتبقى النتائج والذكريات كما الحال في كل سنة.

وعليه قررت ان أودع 2016 برسائل …. رسائل اوجها الى الحياة…. الى الاشخاص المميزين في حياتي و الى الاماكن التي تركت ذكريات محفورة في عقلي وقلبي…. الى نفسي …. وابتدأ رسائلي بما يلي:

  • رسالة الى بيتنا …. البعض قد يتسأل “رسالة الى بيتكم؟؟” نعم رساله الى بيتنا.. بيتنا مو مجرد حيطان وابواب وشبابيك وسگف وحدايق وغرف.. لأ, بيتنا تاريخ وذكريات حلوة.. بيتنا حب وحنيه ولمة الاهل بكل يوم جمعة وبأول يوم العيد وأول يوم رمضان وبراس السنه وبالعطل وبالاجازات وبالمناسبات.. بيتنا بيت “الهلا” و “كل الهلا ومية هلا” بيتنا بيت الخير و الكرم والجود والطيبة.. بيتنا بيت الضحك والونسة والنكته والنصبه والتحشيشة واللعب والسوالف.. بيتنا البيت اللي ترك بصمة واثر بنفس وعقل كل اللي فاته واكل وشرب بي.. بيتنا بيت الترتيب والاناقه والاتكيت والبساطة والنظافة دائما جان يزهي بيتنا.. بيتنا بيت العلم والثقافة جامع بين الدين والفن.. بيتنا البيت اللي نحتفل بي بعيد الفطر وعيد الاضحى وزكريا ونتحفل براس السنة الميلادية…. الله شكد حلو يابيتنا .. الله شكد غالي يابيتنا.. محفور بدماغي بكل تفاصيلك واحن واشتاقلك.. احن واشتاق لكل شبر بيك.. تمام صرت من نصيب غير ناس بس راح تبقى بيتنا وراح اضل اسميك بيتنا وراح اضل احن واشتاق.. وأتمنى وأطلب منك يابيتنا تسعد وتهنّي وتريّح وتفرّح أهلك الجديدين مثل ما سعدتنا وفرحتنا وريحتنا وهنيتنا.

  • رسالة الى أمي…. رحلتي عنا قبل اربع اشهر وتسـعة أيام.. وكم كان رحيلك مفاجيء وصادم ومؤذي ومؤلم وقاسي، بس هذه حكمة رب العالمين وقضائه وقدره واللهم لا اعتراض على حكمه وقضائه ويصبرنه على فراقك.. رسالتي لك يا أمي اطمني وأرتاحي احنه بخير وبصحة وعافيه مثل ما دائما چنتي تدعيلنه والحياة ماشية، صح مكانج خالي وحيل خالي وانت جسدا مو ويانه بس روحج ويانه وصورج موجودة بالبيت ..البيت بلياچ غير شكل ماله طعم ومابي روح وتخيلي هذا تلفونه اللي چان مايبطل رن والنهار كله مشغول لانه چنتي تحبين وتتونسين تسولفين ويه حبايبج وصديقاتج ومعارفج.. هسه صنطة سكوت…. سلة الفواكه اللي على ميز الطعام اللي ماچانت تلحك تفرغ وتنملي مره ثانية هسه صايرة تخرب وتخيس الفاكهه بيها لأنه محد يرمرم وينگنگ ويبلعس فواكهه مثلج…. الفريزر مابيها الخبز عروك والبيرگر والميتلوف اللي چنتي تسوي بأيدج وچانت ماليتها وماخذه مجال بيها.. ادري بيج دتضحكين هسه من داگولج هاي السوالف مال التلفون وسلة الفواكهه وشغلات الفريزر لأنه تعرفين الطريقة اللي داحجيها بيها (أقسملج واردحلچ بس بالضحك والشقة) وتعرفين اني مدا اشگيلج مجرد داسولف وانقلج الصورة لأنه مشتاقة اسولف واقسم وأردح ويه فطومتي.. صعبه وحيل صعبه اول راس سنة وانت مو ويانه وماتبدلين وتلبسين گلابيه حلوة وتشـسورين شعرج وتلبسين ذهب وتتمگيچين وتباوعين على نفسج بالمرايه وتگولين “تره والله بعدني حلوة وبيه شوفه” ههههههه ياالله شكد چانت روحج خضرة او مثل ماچنت اگولج روحج ترگواز “تيريگيواز” وتحبين الحياة.. بس ميخالف المهم والأهم انت مرتاحة وسعيدة و بمكان احلى وانظف وأطهر من مكانه ويه ناس تحبيهم وأشتاقيتيلهم حيل.. أتونسي وأرتاحي يا أمي وأطمني فطومتي احنه زينين وبخير وعايشين بس مشـتاقين وياربي تكون كل أيامج وكل سنينج القادمة أحلى وانت بالجنه.
  • رسالة الى أبني  (أبن اختي)…. الى أبني.. ابن عمري “زيد” وكل حياتي والحب والغرام والعشق والروح والقلب والهوى اللي اتنفسه واللي يصعد وينزل بيه وكريات دمي البيض والحمر اللي تجري بعروقي.. عشـقتك و وقعت في غرامك وانت عمرك أيام في بطن امك وچنت اعد الايام والساعات حته تچي وتنور الدنيا ومن عمرك ساعات وانت بحضني وبين أيديه.. كبرت ويايه يوم بيوم نمت بحضني وسهرتني ليالي وبچيتني من چنت تتمرض وماتريد حضن امك تريد حضني تريد حضن (“أنه آغه” = خالة زينة) مثل ما چنت  تسميني وتصيحلي ولحد الان.. وياك وياك بكل تفاصيل حياتك اول مناغاة واول ضحكة واول كلمة واول اكله واول حركة واول خطوة واول يوم حضانه واول يوم مدرسة واول شي تعلمته ويوم تخرجك من الروضه ومن المدرسة ومن الاعدادية ويوم اللي أفرح بتخرجك من الجامعة.. حبك و وجودك في حياتي اشـبعلي غريزة الأمومة مليون بالمية وچنت اگلك ولا ازال اگلك اياها لو يصير عندي طفل يستحيل احبه بگدك او مثلك تبقى انت أبني وتبقى أنت الأصل بلا منافس او منازع…. أدعيلك وأتمنالك بالسنة الجديدة ربي يحفظك ويحميك ويهنيك ويسعدك وضحكتك الحلوة اللي ترد الروح ماتفارك وجهك الحلو وربي مايحرمني من وجودك في حياتي يا كل عمري وحياتي ويا قبل وبعد عمري.. ربي يوگفلك ولد الحلال بكل خطوة بحياتك ويفتحلك ابواب رزقة بوجهك ويبعد عنك كل شر ومكروه ويرزقك محبة الناس ويخليك طيب ونقي وصافي وحنين مثل ما أنت وتبقى حبيبي وصديقي وابني وافرح بوليداتك وادللهم واداريهم واغنجهم مثل ماسويت وياك واكثر لانه ذوله حيكونون وليدات وليدي بس عود ماتغار !! لانه تبقى انت الاصل وتبقى انت غير و وحد عن العالم والناس كلها…. أحبك ياروح روح روحي.
  • رسالة الى فهد، مجد، جنى اولاد أخي الصغير…. حبايب عمتّي وروحها وعشقها وغرامها وفرحتها من الدنيا شـوفتكم بالدنيا ومابيها وأنتظرها على أحر من الجمر.. دأنتظر اليوم اللي احضنكم واشبع بوسات وشّـمات.. أتمنى أبني وياكم ذكريات وسـوالف مثل ماصار ويه زيودي العب وياكم واضحك وادلل واداري واغنج وادلع وافسّـد اللي ماما وبابا يگولون عليه وكلشي ممنوع تسووا ويه عمتي لأنه بس ويه عمتّي يصير ومسموح ياروح عمتي انتو،  بس لاتاخذوها حجة وتسـتغلون دلال دلع عمتّي وتخربطون ..لا .. تره ممنوع ومو كلشي مسـموح ..عمتّي تره تزعل وتعاقب وتصير عصبيه مو عبالكم لانه تريد مصلحتكم وفائدتكم وتريدكم تطلعون ناس محترمه ومؤدبة بس بالعموم ويه عمتّي بس اكو لعب و ونسه وضحك وجنون.. أتمنى تحبوني بكد ما أحبكم وتصير علاقتكم بيه مثل ما چانت علاقتي ويه عماتي احن واطيب عمات بالدنيا كلها..وأتمنى اني اكون مثل حب وحنيه وطيبة عماتي وياكم وأفديكم بروحي.. أدعيلكم ربي يحميكم ويبارك بيكم ويوفقكم ويسـعدكم وأشـوفكم من أحسن الناس.. عمتّي تحبكم ياروحها وعشـقها وغرامها وأتمنى 2017 تجمعني بيكم.
  • رسالة الى بابا…. من أعظم الرجال في الدنيا..رجل مكافح عصامي كّون نفسـه بنفسـه وتحمل مسـؤولية اهله واخواته وأخوانه وهو لايزال شاب صغير.. كافح وجاهد وتعب و وصل وحقق اعلى الشـهادات في أختصاصه “التخدير” وصنع أسـمه وشـهرته بنفسه وبجهدة وتعبه وأخلاصه وحبه وشـغفه لمهنته.. طول عمره وهو مهتم براحتنه وسـعادتنه وتوفير كل سـبل الراحه على حسـاب صحته وراحته.. محب لأهله و وطنه  بما يفوق التصور.. رفض السفر والخروج من البلد عشرات وعشرات المرات وعندما غادر في شـهر تشـرين الاول (أكتوبر) 2006 كان مجبراً لظروف معينه..غادر على مضض ومن يومها وهو يحن للرجوع للوطن ولكن “انت تشاء وأنا اشـاء والله يفعل مايشـاء”..أَحَّب وَعَشِق مره واحدة في حياته “أمي” كانت حب حياته ورفيقة دربه وصديقته.. قصة حبهم وعشـقهم من أحلى واروع مايكون ..سـتون سـنه وهم في حب وغرام.. نحن اولاده واحفاده حياته كلها وكل مايهمه هو سـعادتنا وراحتنا ويحبنا لحد حب التملُّك والسـيطره.. في عمر الخامسة والسبعين لايزال نشـط ويعمل ويمارس مهنته.. لايزال وسـيم وانيق، لم ارى في حياتي شـخص بأناقته و وسـامته وشـخصيته.. له حضور طاغي وملفت اينما حضر ومحبيه ومعجبيه من أصدقائه ومعارفه وزملائه وطلابه لاعد لهم ولا حصر…. أمنياتي لك ودعواتي يا بابا الصحة والعافيه وطولة العمر ويحفظك النه ويباركلنه بعمرك وماننحرم من حبك وحنانك وخوفك علينا.. فخورة ودائماً راسـي مرفوع وخشـمي بالسـما لأني ابنتك وأحمل الكثير من صفاتك.. أحبك بابا.

  • رسـالة الى الكبد…. الى من تعجز الكلمات والعبارات ان توصفها وتنطيها حقها.. الى صديقة العمر ورفيقة الدرب وكاتمة الأسـرار والشـريكة بكل الجرائم وبكل الاحداث.. الى تؤام ومكملة الروح.. الى السـاكنه والمتربعة في قلبي وفارضه سـيطرتها وهيلمانها وجبروتها وطغيانها على قلبي بحبها وحنيتها وسـؤالها واهتمامها وتواجدها الدائم، فأفرضي وسـيطري وهيمني واطغي على قلبي من حقچ ويحگلچ اللي مايحگ لغيرچ…. ربي مايحرمني من وجودج في حياتي ويحفظج الي ويديمج لأنه ببسـاطة الحياة بدونج نصف حياة وانا لا ارضى بأنصاف الحلول.. احبچ واعشـقچ بشـكل ما ممكن يتخيله بشـر.. أحب واعشـق طيبتچ وحنيتچ وگلبچ الابيض الصافي وروحچ الحلوة وضحكتچ اللي تنور الدنيا وغيرتچ عليه…. أمنياتي لك لاتعد ولاتحصى وشـگد ما اگول ماتكفي ولاتوفي اللي أحس بي بداخلي واللي أتمنالج اياه، فببسـاطة راح اگول ربي يحققلج كل ماتتمنيه وتسـتحقيه ويحفظلچ الورود الغالين علا، فهد و رلى ويفرحچ بيهم ويعوضچ بيهم خير وكل سـنة وكل عام ولباقي العمر تبقين أنت صديقتي وحبيبتي وعشـقي وغرامي وتؤام روحي وبدون اي منافس او منازع.
  • رسالة الى أصدقائي واخوتي (الخمسة) الغاليين اللي تكّرمت 2016 عليه بوجودهم في حياتي…. لن اذكر اسـمائكم لأني متأكدة انكم تعرفون أنفسكم وتعرفون مكانتكم وغلاتكم ومعزتكم عندي.. معرفتي بكم كانت صدفة وغير مخطط لها بالمره.. التقينا عبر كروب الجامعة المستنصرية على الفيسـبوك ومن التعليقات والمحادثات الاولى حصل تقارب وتفاهم و ود ومحبه واخذ وعطى برغم فارق السـن و تحولت الى صداقة من أروع وأجمل وأغلى وأثمن مايكون.. درجة التقارب والتفاهم بيني وبينكم أشـكر واحمد رب العالمين عليها دائما وابدا.. وجودكم في حياتي نعمه من نعم وفضل رب العالمين عليه و زادها حلاوة وقيمه ومعنى… ربي مايحرمني من وجودكم في حياتي ويحفظكم الي وأتمنالكم كل الخير والحب والسعادة والفرح والنجاح والموفقيه الكم ولعوائلكم وحبايبكم لأنه تسـتاهلون وتسـتحقون يا أغلى وأحلى اخوان واصدقاء بالدنيا والعالم.. أحبكم من كل قلبي.
  • رسالة الى صديقاتي.. صديقات الطفوله والدراسة والعمل…. شكرا لأنكم في حياتي فوجودكم يغنيني ويسعدني ويفرحني… سعيدة بمعرفتي بكم وربي يديم الصداقة والمحبه والاحترام.. أتمنالكم السعادة والرضى والصحة والعافيه وتحقيق الأماني وربي يحفظلكم كل عزيز وغالي ويبعد عنكم كل شر ومكروه وتكون 2017 فاتحة خير وامل ..أحبكم وما تحلى حياتي بدون وجودكم بيها.
  • رسـالة الى أقاربي وأهلي المقربين في بغداد…. انتم عزوتي وسندي واصلي وفصلي.. بعدتنا المسافات والغربه ولكن مكانتكم في القلب لم ولن تتغير.. سـأظل اشـتاق واحن الى جمعاتنا وجلساتنا وسوالفنه ولمتنه الحلوة.. اشـتاق واحن لسوالف عمو حاتم (ابن عمت والدي) عن آلوس وعن ديوان بيت جدي السيد حمدي عبد الغفور الآلوسي و عن التيغة وعن شجرة العنّاب والبستان والناعور ودرب الدار وغيرها وغيرها من الذكريات والسوالف اللي الها مذاق ونكهه ومتعة تختلف عندما يسـردها بطريقته المميزة اللي كلها حب وغزل وحنين.. اشـتاق اكون في بيت أخوية الثالث غزوان (أبن عمتي) وبنته لمار العسـل والفلفل والشّـطة اللي أعشـقها واموت عليها.. أشـتاق لبيت عمتي الكبيرة ولمت ولدها وبناتها والسوالف والضحك.. صحيح الغربه بعدتنا بس بعدها المحبه والحنيه بيناتنا وياربي تدوم وتظل.. اتمنى تكون 2017 سنة الخير والسلام والامان والراحة ويبعد عنكم كل شر ومكروه ويحفظ ويحمي اولادكم وبناتكم واحفادكم.. اشـتاقلكم واحنّلكم واتمنى اكون بيناتكم و وياكم.
  • الرسالة الأخيرة: رسالة الى نفسي والى الحياة…. نفسـي.. أحببتك وعشقتك كما انت بكل صفاتك وطباعك الجيد والسيء بهدوئك وغضبك بخفة دمك وبالوجه الرسمي.. بحنيتك وعاطفتك ومحبتك وبكل سخطك ونقمك على المسيئين.. بكرمك وعطائك اللامتناهي وببخلك وحرصك مع المستغلين والانتهازيين والوصوليين.. بمسامحتك وغفرانك وغضبك على كل من لا يعرف معاملتك وتقديرك كما تستحقين.. بعقلك وحكمتك ورزانتك وبجنونك وتهورك وطيشك…. بكل تناقضاتك المتناغمة والمكمله لبعض احببتك وعشـقتك سـابقاً وحالياً وسـأبقى .ولكن في 2017 سـأحبك وأعشـقك بجرعة مكثفة.. سـأحبك اكثر وسـأدللك وأسـعدك وأحيطك بكل الأشـخاص اللي تحبيهم وتهتمين لأمرهم وهم بالمقابل كذلك.. لن أسـمح لأحد بأيذائك او جرحك بعد الان، لأنك ببسـاطة كل ما تسـتحقيه هو السعادة والحب والحنان والأهتمام والعناية…. فيا نفسي هذا اتفاقنا وعهدنا  لسنة 2017  بأن تختلف عن كل الذي مضى.. لا دموع لا احزان لا الم لا أوجاع… امل وتفاؤل اكثر.. حب ومصالحة و وفاق بيننا اكثر من قبل.. ضحكات واغنيات ورقصات اكثر واجمل.. تحقيق الاماني والاحلام المؤجله والسعي بجهد وعزيمة وثبات واصرار لتحقيقها.. حيويه وانطلاق وحب للحياة اكثر.. تعلم المهارات التي طالما تمنيتي ان تتعليمها، فأنطلقي وحلقي وانا معك واطمئني وكوني على ثقه بأنني احبك جدا وسـأحبك اكثر…. فرفقاً بي وبنفسي 2017 وبجميع أحبتي.. كوني رؤوفة رحيمة عطوفة كريمه معطائة سـعيدة.. كوني اجمل مما مضى وكوني الاجمل لما سـيأتي.

3 آراء على “2016…. رسـائل …. 2017”

  1. الله الله الله على روعة الصدق في مشاعرج زوز. انت عبارة عن ماكنتوش بشري. انت عبارة عن اروع لحن هادئ ممكن تسمعه اذن. الله يرحم الوالدة ويحفظ الوالد ويحفظ كل احباب قلبج ويخلي ايامج احلى من الأحلام

  2. طبعا قريت البوست مالتج ٣ مرات لحد الآن، يخبل ?. ربي يخليج و يحفظلج كل احبابج وكل الأصدقاء والصديقات و و و . إن شاءالله ٢٠١٧ سنة خير عليكم جميعا.

اترك رد