ماذا تعلم عن عيد الفصح؟

بقلم احمد طاهر.
“المسيح قام من بين الأموات ووطئ الموت بالموت ووهب الحياة للذين في القبور.”
تصادف هذه الايام مناسبة مهمة الا وهي عيد الفصح او عيد القيامة، يستذكر فيها المسيحيون في كل انحاء العالم قيامة المسيح بعد ثلاثة ايام من صلبه كما هو مذكور في الانجيل. لكن كم منا يعلم عن الاختلافات في طريقة الاحتفال او تاريخ بعض الطقوس المتبعة كل سنة في مختلف دول العالم؟
كان الاطفال والاولاد في مدينة بغداد وفي منطقة البلديات بشكل خاص (نظرا للكثافة السكانية للعوائل المسيحية هناك) يحتفلون بعيد الفصح او القيامة عن طريق البحث عن البيض الملون في اماكن متناثرة على شجر الصبار.
في يوم الاحد من عيد الفصح هناك تقليد بدحرجة البيض من اعلى تل.
بعض المؤرخين يرون ان استخدام البيض يعود الى زمن الفراعنة، الفرس، الرومان، حيث يعتبر البيض لدى تلك الشعوب رمزا للحياة.
سبب اختيار البيض عن غيره هو لانه اول الطعام الذي يكسر فيه الشخص فطوره بعد صيام الاربعين يوم.
هناك اعتقاد ان المسيحيين القدامى الذين يسكنون في سوريا كانوا يطلون البيض باللون الاحمر نسبة الى انه لون دم المسيح. يتم كسر البيض واحدة بالاخرى ويكون جوفها فارغ، رمزيا الى قبر المسيح الذي وجد فارغا.
بمرور الزمن دخلت الوان مختلفة اضافة للاحمر وادخال الزخارف المختلفة. بعض المصادر تذكر ان ذلك يعود الى صانع الجواهر الروسي پيتر كارل فابيرج، المعروف عنه صناعة البيوض الشهيرة التي حملت اسمه الى قيصر روسيا الكسندر الثالث وبعده نيكولاس الثاني.
في القرن التاسع عشر تم ولاول مرة صناعة بيض الفصح من الشكولاتة في فرنسا والمانيا.  ومنه اصبح انتاج بيض الفصح المصنوع من الشكولاتة والحلويات على مستوى تجاري ومنافسة سوقية موسمية في عيد الفصح وكذلك اعياد الميلاد في نهاية السنة.
في المانيا ارتبط ظهور الارنب لاول مرة مع تقاليد الاحتفالات بعيد الفصح. الفكرة ان الارنب هو الذي يجلب للاطفال بيض الفصح المتكون من الشكولاتة. حسب المصادر التاريخية اول مرة تم ذكر الارنب في عيد الفصح كان في عام 1682.
 عيد الفصح هو المناسبة الوحيدة التي ليس لها تاريخ ثابت غير في التقويم الميلادي وذلك لانه يحدد على اساس التقويم القمري وليس الشمسي، اي يعتمد على دوران القمر وعلى هذا الاساس يصادف عيد الفصح بين مارس/ اذار و ابريل / نيسان.
في بعض الدول مثل اليونان او الدول في امريكا الجنوبية يحتفلون بالعيد وفيه يحرقون دمية تمثل يهوذا الإسخريوطي أحد تلاميذ المسيح الاثني عشر الذي تواطأ مع أعضاء المجلس الأعلى لليهود.  مع مرور السنين شمل التقليد في عمل دمى لسياسيين متهمين بالفساد الاداري والاهمال الحكومي او رجال اعمال شركات كبرى.
في جزيرة برمودا يحتفل السكان بعيد القيامة عن طريق اطلاق عدد كبير من الطائرات الورقية الملونة. يرجع ذلك لقصة قديمة عن قس اراد تعريف المسيح  ورسالته للناس عندما قام بتلوين طائرة ورقية واطلقها الى السماء.
تم الاحتفال بعيد القيامة لاول مرة في تاريخ الولايات المتحدة في عام 1773 عندما قامت بها الكنيسة الموراڤية (من منطقة مورافيا بجمهورية التشيك) بعمل قداس في شمال كارولانيا.

اعتاد المحتفلين بعيد القيامة ان يرتدوا ملابس جديدة اعتقادا منهم ان هذا سيكون خيرا وسيجلب الحظ لهم لباقي اشهر السنة.

في بريطانيا وفي يوم الجمعة العظيم تقوم بعض حضانات الاطفال بتقديم المعجنات الخفيفة الساخنة وتكون عليها علامة الصليب والتي ترمز لمعاناه المسيح.

يحتفل المسيحيون في اثيوبيا بعيد الفصح لمدة أسبوع إلى أسبوعين بعد ثمانية أسابيع من الصيام من اللحوم ومنتجات الألبان. في عشية عيد الفصح، يشارك المسيحيون الإثيوبيون في خدمة الكنيسة لمدة ساعة، وتنتهي في حوالي الساعة 3 صباحا، وبعدها يكسرون صيامهم ويحتفلون بقيام المسيح.

كل سنة واهلنا المسيحيين بالف خير وسعادة وسلام.

رأيان على “ماذا تعلم عن عيد الفصح؟”

اترك رد