سبعة x سبعة – المسيحية

بقلم احمد طاهر.

سبعة x سبعة هي سلسلة من 7 مقالات تبحث في المكانة والاستخدامات المتعددة للرقم 7 عبر العصور والى يومنا هذا.

كانت ولازالت الارقام المستخدمة مصدر ثري للالهام والابداع البشري في تقديمه للاعمال الفنية المتنوعة او في تشكيل الرموز وحتى في تفسيرها. الرقم 7 هو احدى تلك الارقام، اذا لم يكون المفضل لدى البشر، فمنذ التاريخ القديم الى التاريخ المعاصر نقرأ عن الرقم سبعة في الكثير من المخطوطات والكتب للشعوب والحضارات، وحتى في الكتب الدينية والتفاسير المذهبية نجد ان الرقم سبعة في الكثير من الاحداث والمواعض وحتى التعاليم السماوية.

هناك من يقول ان الرقم سبعة تم ذكره  276 مرة.  في المسيحية نجد الرقم سبعة مذكور في العهد القديم والعهد الجديد كما في قصة قابيل وهابيل، و ، وكذلك تم استخدام الرقم في الكثير من الشرائع والقوانين التي شرعها القديسين على اساس تعاليم المسيح وعلاقة البشر بالخالق.

حسب المفسرين فان دلالة الرقم سبعة وتكرارها في الكتاب المقدس تعود الى اكتمال الخلق او العظمة والكمال في الوصول الى نهاية العمل.

ولهذا نرى العديد من الامثلة المذكورة التي فيها يكون انجاز شئ ما او وضع مراحل لامر ما  يكون فيها الرقم سبعة اخر الارقام. ويستند علماء الدين المسيحي في ان الرقم سبعة كونه الدلالة للوصول لاقصى درجات الكمال عند قراءة سفر التكوين وفيه عندما “خلق الله السماوات والارض في ستة ايام وانتهى في اليوم السابع”.

نبدأ بالهدايا السبعة من الروح القدس كما حددها القديس توماس الأكويني وهي التي نزلت على السيدة مريم العذراء. أول أربعة هدايا تتعامل مع الفكر. تتعامل الهدايا الثلاث الأخيرة مع الإرادة نحو الله.

1. الحكمة – القدرة على رؤية الله في العمل في حياتنا.
2. الفهم – القدرة على فهم كيفية العيش كأتباع يسوع.
3. المحامي – القدرة على استخدام الحكم الصحيح، لمعرفة الفرق بين الحق والخطأ.
4. الثبات – هدية الشجاعة. للتغلب على الخوف والمخاطرة كأتباع يسوع.
5. المعرفة – القدرة على فهم معنى الوحي الله.
6. التقوى – هدية التقديس، أن يكون الاحترام العميق لله والكنيسة.
7. الخوف من الرب – الخوف من فصل نفسه عن الله.

وقد جسد الفنان البلجيكي Jan van Eyck 1390 – 1441 والذي يعتبر من رواد عصر النهضة في شمال اوروبا، هدايا الروح القدس السبعة في لوحته “البشارة” او Annunciation  عام 1434.  على شكل سبع خطوط من السماء مسلطة من النافذة العليا

اقترن الرقم سبعة كذلك مع مايعرف بكلمات المسيح السبعة الاخيرة عند صلبه. وقد اختلفت كتب العهد الحديث في المضمون، حيث يذكر كتاب لوقا مثلا ان المسيح غفر لقاتليه ويسلم الروح للرب، بينما في كتاب يوحنا يُذكر انه كان يخاطب امه السيدة مريم العذراء قبل تسليمه للروح على هذه الارض.

هناك سبعة أسرار مقدسة في الكنيسة الكاثوليكية وضعها مجلس ترينت (1545-1863) المنعقد في القسطنطينية. والمقصود بالاسرار المقدسة هي الحصول على نعمة سرية (غير منظورة) من الخالق بواسطة مادة منظورة.  حسب المعتقدات المسيحية تُمْنَح النِعَم غير المنظورة بواسطة مادة منظورة لأن الإنسان يحتاج إلى أن يشعر بشيء مادي واقعي لأنه في الجسد، كقول القديس يوحنا: “لو أن نفسك عارية من الجسد لكانت عطايا الله توهَب لك على هذه الصورة” ولذلك يعزو استخدام المسيح للطين لفتح أعين الأعمى (يوحنا 6:9)، او من خلال أهداب ثوبه لشفاء نازِفة الدم، ووضع أصابعه في أذن الأصم ليسمع (مرقس 33:7)، وكان يشفي ويبارك بوضع يديه (مرقس 23:5؛ 5:6؛ 23:8؛ 16:10).

الاسرار السبعة المقدسة هي:

  • سرالمعمودية: فيُستخدم الماء كمادة منظورة للمعمودية لنعمة غير منظورة هي الميلاد الثاني(أعمال الرسل 16:22).
  • زيت الميرون: الذي يحتوي على أنواع أطياب مختلفة إشارة إلى مواهب الروح القدس المتنوعة، وقد إستخدمه الرسل كمسحة مقدسة (رسالة يوحنا الأولى 20:2، 27).
  • القربان المقدس: أو سر الشكر (الافخارستيا) تناول جسد الرب ودمه والمصنوع من دقيق الحنطة ليتحول إلى غذاء سمائي وخبز سمائي هو جسد الرب (يوحنا 51:6)، وخمر عصير العنب كدمه (كورنثوس الأولى 24:11؛ سفر إشعياء 3:62).
  • سر التوبة: أو سر الإعتراف ويكون وضع الصليب على الرأس هو المادة المنظورة لغفران الخطايا (يوحنا 23:20).
  • سر مسحة المرضى: وفي سر مسحة المرضى يستخدم القنديل (زيت وفتيل) (لوقا 24:10؛ مر13:6؛ يع14:5).
  • سر الزيجة: أو سر الزواج يكون الإكليل المقدس على رأس العريس والعروس إشارة إلى إكليل العفة والتقديس (نشيد الإنشاد 11:3).
  • سر الكهنوت: و تكون المادة المنظوره هي اليد الأسقفية أو الكهنوت لمنح الموهبة والسر (سفر الأعمال 6:6؛ رسالة غلاطية 9:2؛ رسالة تيموثاوس الأولى 14:4؛ رسالة تيموثاوس الثانية 6:1؛ رسالة العبرانيين 2:6؛ تث9:34).

اما لمن لديه اطلاع بسيط على التعاليم المسيحية فاكيد لديه فكرة عن الخطايا السبعة:

– الشهوة

– الشراهة

– الجشع

– الكسل

– الغضب

– الحسد

– الكبرياء

بالرغم من كون الخطايا السبعة لتحذير البشر والنهي عن فعل الخطأ فقد اصبحت الهاما ومادة فنية لاعمال على مرور الزمن والى عصرنا هذا، مثال ذلك الشاعر الايطالي دانتي في عمله “الكوميديا الإلهية” والتي تعتبر اشهر الملاحم الشعرية الاوربية على الاطلاق وقد اخذت من كاتبها اكثر من احد عشر سنة لاكمالها. الكوميديا الالهية تنقسم الى ثلاثة اجزاء، الجنة، المطهر، والجحيم – الاخيرة تعتبر الاشهر بين الاجزاء والتي فيها يتم ذكر الخطايا السبعة.

كذلك تم استخدام الخطايا السبعة في فلم الجريمة والاثارة الذي يحمل الرقم سبعة، وهو انتاج سنة (1995) اخراج David Fincher  وكتب السيناريو Andrew Kevin Walker. لعب دور البطولة فيه:

Brad Pitt

Morgan Freeman

Kevin Spacy

Gwyneth Paltrow

==========================
المصادر: 
Wikipedia
The Origin of the Mystical Number Seven in Mesopotamian Culture:
Division by Seven in the Sexagesimal Number System
Kazuo MURO
https://ar.m.wikipedia.org/wiki/الفنون_السبعة
==========================

رأيان على “سبعة x سبعة – المسيحية”

اترك رد