سبعة x سبعة – علوم الفنون والادارة

بقلم احمد طاهر.

سلسلة من 7 مقالات تبحث في المكانة والاستخدامات المتعددة للرقم 7 عبر العصور والى يومنا هذا.

كانت ولازالت الارقام المستخدمة مصدر ثري للالهام والابداع البشري في تقديمه للاعمال الفنية المتنوعة او في تشكيل الرموز وحتى في تفسيرها. الرقم 7 هو احدى تلك الارقام، اذا لم يكون المفضل لدى البشر، فمنذ التاريخ القديم الى التاريخ المعاصر نقرأ عن الرقم سبعة في الكثير من المخطوطات والكتب للشعوب والحضارات، وحتى في الكتب الدينية والتفاسير المذهبية نجد ان الرقم سبعة في الكثير من الاحداث والمواعض وحتى التعاليم السماوية.

تبنى المفكرين والاكاديميين الرقم سبعة في العديد من نظرياتهم وطروحاتهم.  جاء ذلك في دروس ادارة الاعمال وادارة المشاريع وكذلك هو الحال في الفنون السبعة، لكن المميز في ادناه هو تقسيم الفنون السبعة تبعا لدرجات تصويرية او تجريدية :

  1. نحت/عمارة –
  2. رسم/زخرفة –
  3. تلوين تمثيلي/تلوين صرف
  4. موسيقى تعبيريّة أو وصفيّة/موسيقى
  5. إيماء/رقص
  6. أدب وشعر/بيان وعروض صرف
  7. سينما/إضاءة

 

اما بالنسبة للموسيقى بشكل خاص فنعلم ان هناك سبع نغمات رئيسية في السلم الموسيقي.

هناك ايضا سبع مقامات رئيسية في الموسيقى العربية

اما في مجال ادارة الاعمال وادارة المشاريع يحتل الرقم سبعة مكانة وله خصوصية في تحديد المبادئ والمفاهيم وايضا المراحل المطلوبة لقياس النجاح وتحقيق الاهداف.

ففي عالم ادارة الاعمال هناك سبعة مبادئ لنجاح اي مشروع:

  • ‏تحديد البداية
  • اهتم بالعملاء
  • جودة عالية وسعر معقول
  • ‏ترشيد النفقات
  • اهمية التدفق النقدي
  • رعاية وحماية الميزانية المالية
  • التسويق
  • البيع والترويج

 

في عالم ادارة المشاريع وضع المفكرين العديد من الوسائل والطرق لتنظيم وادارة وتنفيذ المشروع.  PRINCE2 واحدة من هذه الطرق والكلمة هي اختصار “المشاريع في البيئات المُتحَكم بها”.

تتكون هذه الطريقة من سبعة مراحل من بداية التفكير بالمشروع الى تسليمه الى الزبون:

الاول:  أن المشروع يجب أن يكون لديه مبرر للقيام بهذا النشاط المؤسساتي (المشروع) أي مبرر للأعمال ويجب أن يكون قابلاً للاستمرار.

الثاني: أنه يتوجب علينا أن نتعلم دائماً من التجارب والمشاريع السابقة وان نسأل “ما الذي يمكننا أن نفعله في مشروعنا من أجل تجنب تكرار أخطاء الماضي؟”

الثالث: هو ان تكون هناك ادوار ووظائف واضحة لكل شخص يشارك في المشروع.

الرابع: يتم تقسيم المشروع إلى مراحل إدارية توفر نقاط للمراقبة تُمكن لجنة إدارة المشروع من استعراض تقدم العمل وتقرير ما إذا كانت مبررات الأعمال لا تزال موجودة وصالحة.

الخامسة: وضع هوامش التجاوز المسموح (Tolerances) لكل من التكلفة والوقت والنطاق والمخاطر والجودة والفوائد.

السادسة:  أن المشروع يجب أن يركز دائماً على المنتجات التي يجب أن يسلمها، بما في ذلك الجودة المتوقعة من مُنتَج المشروع

السابعة: ان يتكيف نموذج المشروع مع اي بيئة عمل على ارض الواقع اخذين بنظر الاعتبار ان كل مشروع له خصوصيته ومراحل تطبيقه ومخاطره وعوامل نجاحه.

 

==========================

المصادر:

https://en.wikipedia.org/wiki/Seventh_Son_of_a_Seventh_Son
http://www.express.co.uk/news/uk/469565/The-magnificient-7-The-meaning-and-history-behind-the-world-s-favourite-number
http://www.kaheel7.com/ar/index.php/1/342-2011-01-08-15-10-10

https://mangish.net/forum.php?action=view&id=3049

Wikipedia

https://www.thoughtco.com/japanese-number-seven-2028033

http://mysticalnumbers.com

http://www.seiyaku.com/reference/seven/seven-japan.html

The Origin of the Mystical Number Seven in Mesopotamian Culture:
Division by Seven in the Sexagesimal Number System
Kazuo MURO

https://ar.m.wikipedia.org/wiki/الفنون_السبعة

==========================

رأي واحد على “سبعة x سبعة – علوم الفنون والادارة”

  1. جميل جدا الموضوع وتسلسله, بس فقرة الربط مع تقسيمات Prince2 يرادلها صفنة ومراجعة من قبلي 🙂 .. عاشت الايادي مرة اخرى

اترك رد