طيف

شعر ليث حمودي

طَـيف ما زلت أعتى أحلامي

راودني مذ كنت فتيا

ليشاغل قادم أيامي

يسرق مني أجمل عمري

ويزاحم صحوي ومنامي

كي يرسم للحيرة طرقا

تسلكها رغبا اقدامي

كي يحرق قلبي بلهيب

يوقده شوقي وغرامي

—————-

ما زلت شكّي ويقيني

ضحكات شفاهي وأنيني

وتذوب بذكراك طوعا

كل سنيني

فيذوب العشق بشرياني

ويصير دماء تحييني

ويعيد لقلبي آمالا

هجرتني يوم هجرتيني

—————-

ما زلت حلم مراهقتي

وبطلة شبابي وفتاتي

وخيالا رافقني دوما

في رحلاتي

حين أجوب بحار عيونك

كي القي فيها مرساتي

لكن بحارك القتني

في دوامة موج عاتي

مزق أشرعتي ورماني

مهزوما من دون فتاتي

يا قبلة عشقي وهيامي

وصلاة فؤادي وصيامي

يا إيمانا يغزو قلبي

أسمك تكبيرة أحرامي

أولا يكفيني أيماني

لأفوز بجنة أحلامي

—————-

 

 

 

صورة: Spectrum of Love by QIQIGallery

 


	

رأي واحد على “طيف”

اترك رد