في جنات عدن  – اهوار بلاد مابين النهرين

في جنات عدن  – اهوار بلاد مابين النهرين

بمناسبة احتفالات صندوق اوبك (OPEC) للتنمية الدولية (اوفيد او OFID) بالذكرى السنوية الثانية والاربعين لتأسيسها اقيم معرضا بعنوان “في جنات عدن – اهوار بلاد مابين النهرين” في مبنى المؤسسة في العاصمة النمساوية فيينا يوم الجمعة المصادف 26 كانون الثاني/ديسمبر 2018 بحضور حشد من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية وعوائلهم اضافة الى جمع من رجال الاعمال والفنانين والاعلاميين والناشطين في مجال البيئة  والاعمال الخيرية.

يستمر المعرض لمدة اسبوعين ويسلط الضوء على واحدة من اعظم العجائب على كوكب الارض، ليس لكونها فريدة في تكوينتها البيئية،  لكنها تمثل اصل الحضارات واصل الثقافة على الارض المتمثلة ببلاد مابين النهرين. هذه الارض التي كانت ومازالت ملهمة للعلماء والباحثين ورجال الدين على حد سواء، حتى ان بعضهم يذهب الى اعتبار الاهوار هي المكان الاصلي لجنة عدن، والبعض الاخر يربط سكان الاهوار كونهم ينحدر اصلهم من الحضارة السومرية.

احتوى المعرض على صور مختلفة للاهوار واهلها. كذلك تم استخدام الطائرة المسيرة (الدرونز) في التصوير من الجو لابراز سحر وجمال الاهوار.  كما يجد الزائر في اماكن متفرقة من المعرض لوحات للرموز القديمة مع معانيها التي كانت تستخدم من قبل السومريين انذاك.

وقد قام الاستاذ المهندس عزام علوش، الحاصل على جائزة غولدمان للبيئة (Goldman Environmental Prize) في عام 2013 وذلك عن جهوده في إعادة تأهيل الاهوار بالقاء محاضرة قيمة حول تاريخ الاهوار وبلاد مابين النهرين امام حشد من عوائل السفراء وممثلي البعثات الدبلوماسية المعتمدة في النمسا.

يذكر ان الاستاذ عزام علوش هو رئيس ومؤسس (طبيعة العراق)، وهي منظمة غير حكومية معتمدة لدى البرنامج البيئي للأمم المتحدة” (اليونيب) وهي المنظّمة الأولى والوحيدة بشراكتها للمجلس العالمي لحماية الطيور”.

تم التحضير لهذا المعرض وتنظيمه بالتعاون مع سفارة الجمهورية العراقية في فيينا، النمسا. يعتبر العراق احد البلدان المؤسسة لصندوق اوبك للتنمية وايضا من الدول الاولى المؤسسة لمنظمة البلدان المصدرة للنفط (اوبك). حيث ان اوبك قد انشئت بداية عبر مؤتمر بغداد الذي عقد عام 1960 وبحضور وفود من العراق، ايران والكويت والمملكة العربية السعودية وفنزويلا.

المعرض هو الاخير من سلسلة معارض استضاف فيها صندوق اوبك للتنمية الدولية (اوفيد او OFID) سلسلة من المعارض التي تسلط الضوء

على مختلف الثقافات والحضارات.

الفديو ادناه يلقي الضوء على فعاليات المناسبة مع تغطية حصرية بموقع عراق انا لجانب من المحاضرة التي القاها الاستاذ عزام علوش حول تاريخ الاهوار امام عوائل السفراء وممثلي البعثات الدبلوماسية المعتمدة في النمسا، نتمنى ان تنال اعجابكم.

شكر خاص للفنانة التشكيلية، المصممة المتألقة السيدة ريما الجبوري على المواد والمعلومات الخاصة بهذا الحدث مع تمنياتنا لها بالنجاح والتوفيق دائما.

اترك رد