فنجان القهوة في رمضان

بقلم أحمد طاهر.

من منا لا يعشق قهوة الصباح؟

انا ومثل كثيرين أحب أن ابدأ يومي مع كوب أو فنجان من القهوة اللذيذة.

فنجان القهوة في الصباح وحتى قبل تناول الفطور تعتبر لدى العديد من الناس من الطقوس النفسية التي تعطي ذلك ألشعور بالنشوة قبل البدء بمهام وواجباتنا اليومية

تناول القهوة له العديد من الفوائد لكون القهوة تحتوي على مضادات للأكسدة مما يساعد في خفض مستوى الكوليسترول في الدم، وبالتالي تساعد في الوقاية من أمراض القلب مثلا. كذلك فالقهوة تساعد على استقرار مستوى السكر بالدم لدى المصابين بدرجات معينة بالسكري. كذلك فان القهوة تخفف الشعور بالتعب والإرهاق.

وفي شهر رمضان المبارك يفتقد العديد الى تلك اللحظات التي يبدأون بها صباحهم بفنجان او كوب من القهوة و التي بدون شك تمدهم مع بالنشاط والحيوية. لهذا السبب فان البعض يبدأ افطاره بعد نهار كامل صيام بتناول فنجان من القهوة. ولكن هذا يؤثر صحيا بشكل سلبي كبير، لأن تناول القهوة على معدة فارغة سيتسبب في مشاكل في الجهاز الهضمي ومن نتائجها انها ستقتل البكتيريا النافعة في الجسم مما يؤدي الى قرحة المعدة ومشاكل اخرى في الهضم.

لذلك فان افضل طريقة لتناول القهوة في شهر رمضان المبارك ان يكون بعد الافطار بساعة أو ساعتين، مع الاخذ بنظر الاعتبار ايضا ان من الضروري تخفيف نسبة الكافيين التي يتم تناولها في شهر رمضان المبارك كي لا يخسر الجسم السوائل خلال فترة الصيام.

رمضان مبارك والصحة للجميع

 

اترك رد