لحظات الغروب في بغداد

“كنت، في ما مضى، أتغنى بالغَسَق، وأنتظر بلهفة غروب الشمس، أحدق في قرصها الملتهب، يذوي أمام عينيّ ببطء. أحدق في السماء المضرجة بخيوطها الحمراء المنعكسة على ضفاف دجلة، على الماء المنساب ببطء، المطرز بأشجار النخيل المترامي ظل سيقانه الممشوقة على الماء، كأقلام فحم تعترض انسياب الحمرة المتلألئة.”
هكذا تتذكر بلقيس شرارة الغروب في بغداد… هكذا كانت بلقيس… قبل المأساه… عندها تغير كل شئ
المصدر: من كتاب “جدار بين ظلمتين”
الصورة للمبدع يوسف عسكر