تطريز يدوي – مجموعة 16

تصميم وعمل سوسن النجار.

مجموعة من المطرزات اليدويه يمكن أن تكون لوحات جدارية او أغلفة للوسـائد (الكوشـات) او تغليف داخلي أو بطانه لصواني التقديم من عمل فنانتنا المبدعة سـوسـن النجار.

الحجم: 50cm X50cm.

السـعر: حسـب سـاعات العمل التي تسـتغرقها عملية التطريز والمواد المسـتعملة.

للطلب ولمزيد من الأسـئلة والأسـتفسـارات عن المواد المسـتعملة والأحجام والأسـعار يرجى الأتصال بالآنسـة سـوسـن النجار على حسـابها الخاص على الفيسـبوك (Sawsan Alnajar) عن طريق الرسـائل (Inbox), او عن طريق الواتس آب حصراً على الرقم التالي: 00905530333695 متابعة قراءة “تطريز يدوي – مجموعة 16”

تطريز يدوي – مجموعة 15

تصميم وعمل سوسن النجار.

مجموعة من المطرزات اليدويه يمكن أن تكون لوحات جدارية او أغلفة للوسـائد (الكوشـات) او تغليف داخلي أو بطانه لصواني التقديم من عمل فنانتنا المبدعة سـوسـن النجار.

الحجم: 50cm X50cm.

السـعر: حسـب سـاعات العمل التي تسـتغرقها عملية التطريز والمواد المسـتعملة.

للطلب ولمزيد من الأسـئلة والأسـتفسـارات عن المواد المسـتعملة والأحجام والأسـعار يرجى الأتصال بالآنسـة سـوسـن النجار على حسـابها الخاص على الفيسـبوك (Sawsan Alnajar) عن طريق الرسـائل (Inbox), او عن طريق الواتس آب حصراً على الرقم التالي: 00905530333695

متابعة قراءة “تطريز يدوي – مجموعة 15”

حالات – زبيدة الشواف

بقلم أحمد طاهر.
حالات هو المعرض الشخصي الثاني للفنانة التشكيلية المبدعة زبيدة الشواف الذي اقيم يوم الجمعة الرابع من شهر ايار / مايو 2018 ولمدة خمسة ايام على قاعة Divano في اونتاريو كندا.
هي ليست المتعة فقط في الوقوف ومشاهدة مثل هذا الابداع وانما اقل مايمكن وصفه لكل لوحة بالاناقة والارتقاء. الوجوه في كل لوحة التي تعبر بصدق عن حالات لبشر مختلفين، رجالا ونساءا، الالوان المستخدمة، التشكيلات والابعاد المتناغمة تنم عن ذكاء روحي او روحاني يضع المشاهد في مواقف متنوعة ومزاجيات متقاطعة واضحة جدا من خلال الوجوه المرسومة في كل لوحة.
باختصار، الفنانة الشواف استطاعت وبجمالية متناهية أن تنقل المشاعر الأنسانية من خلال لوحتها.
كل التوفيق والنجاح للفنانة المبدعة والمتألقة زبيدة الشواف ولنا الفخر ان نكتب وننشر عن الابداع والتميز والجمال لعراقنا والعراقيين.

معرض لغة النحت

زينة الالوسي.

اليوم موضوعنا مختلف..هو عن معرض نحت..ولكن معرض نحت يمتاز بخاصيّة، وله مذاق وتأثير وروح مختلفة…. تماثيل ومنحوتات تحاكيك عندما تمر بجانبها..وتهمس لك بكل هدوء وسحر وعذوبة حتّى تقف أمامها وتتأملها وتلاحظ وتقدِّر كل تفاصيلها الدقيقه وتَحتَرِم الجهد والوقت المبذول في انجازها… وتنبهر بجمالها وبجمال فِكِر وخيال صانعها.. متابعة قراءة “معرض لغة النحت”

بيت الخرساء

 

اقتحم لصوص بيت الخرساء
سرقوا ماسرقوا والخرساء تراقب دون صراخ
ظلت (تلطم) فالمسكينة لاتملك صوتا يسمعه الناس
طمع السراق بعفتها فاغتصبوها
ظلت (تلطم) فالمسكينة لاتملك صوتا يسمعه الناس
القوا في البيت مشاعل نار فاحترق البيت
والمسكينة ظلت (تلطم) حتى احترقت
فاختلط رماد ودماء
فمتى تملك صوتك ياوطني يابيت الخرساء!

*******

الشاعر محمد المنصوري

 

ثنائيات

 

بين قلبي والاله
سلم من دعوات
احرقته الشهوات
بين قلبي والحقيقة
نظرة فيها براءة
شوهتها كلمات قالها شيخ الطريقة
بين قلبي والقصيدة
وتر ينبض سحرا كلما لامسه بوح الجراح
قطّعته مهرجانات الصياح
بين قلبي والطفولة
نهر شوق يتهادى فيه موج الذكريات
جففته – دون ان اشعر – ريح السنوات
بين قلبي والحبيب
الف ميثاق وفاء
ذوبتها كلمات لغريب
بين قلبي وبلادي
حقل امال تحملت الاذى من اجله ارجو الحصاد
اكلته – وانا انظر – اسراب الجراد
********
الشاعر محمد المنصوري
19/12/2015

مجروح

 

لا تسولف عالملح يم الجروح
بيهة خوفة جروحي من طاري الملح
جروح گلبي بعدهن حدثات
وگامن بكل موسم يخلفن جرح
ولاتدگ باب الگلب باثنين اديك
بصمة خليت وبعد ماينفتح
سهم مرشوش بملح وبگلبي صار
خله يبرد من بعدهة اطلب صلح
وك احفرت اسمك بالدليل
وحسبت من گلبي مااظن تنمسح
ببستان العشگ چنت انه طير
ليش تسويها ظلمه وانه مكسور الجنح
اشگد غشيم وصدگت وجه الظلام
مادريت بشمعه وجهك ينفضح
لو عمت عيني وضوه العالم باديك
ما اريدن يطلع عله عيوني الصبح

************

شعر بقلم لؤي الأسدي

 

صديق الطفولة

من بين جميع الاصحاب
كان الفقرُ هو الاوفى
لم يهجرني منذ عرفتهُ
مسكينٌ وبرئٌ هذا الفقر
ارفعُ كفّي لاصفعَهُ
يرفعُ كفّيهِ ليحضُنَني
اطردهُ من بيتي فيعودُ اليه
مشتاقاً حتى أذُنَيهِ
بالامسِ الاولِ بعتُ كتاباً من كتبي لشراءِ حذاء
لكنّي   من بعد البيعِ بكيتُ عليه
مااتعس انسانٌ تجعله الايام يُعري الرأس ليكسوَ قدميه

*******

الشاعر محمد المنصوري

15/12/2015

 

طفلةٌ أنتِ

في ايام المستنصرية كنت اكتب اشعاري على السبورة لتقرأها الحبيبة، فادّعت احداهن أني أقصدها بأشعاري فجاءها الرد:

******

طفلةٌ أنتِ فاهدئي أو فثوري   

    كلُّ ما فيكِ لا يثيرُ شعوري

انتِ لولا جمالُ وجهكِ هذا

      كنتِ قبراً يسيرُ بين القبورِ

أنتِ قشرُ الحياةِ واللبُّ عندي

      فلماذا أسيرُ خلف القشورِ

أنتِ ما زلتِ مثل طيرٍ صغيرٍ  

  أزغب الريشِ فاحذري أن تطيري

لا ترومي التحليقَ نحو سمائي  

           فسمائي مليئةٌ بالنسورِ

كلُّ نسرٍ يكادُ خفقُ جناحيهِ

          يصيبُ الجبالَ بالتدميرِ

أنتِ طورٌ من الغرورِ ولكنْ 

 كلُّ ما فيكِ قطرةٌ من غروري

سوف يغدو وسوف تغدين دكّاً

       لو تجلّيتُ فوق هذا الطورِ

لا يغرنّكِ الهدوءُ بعينيَّ

    فإنّ البركانَ تحت صخوري

فيَّ ما فيَّ من ذكاءٍ شديدٍ

               وغباءٍ وعفّةٍ وفجورِ

بيْدَ أني إنْ يفتح الحبُّ سوقاً

      للجميلاتِ لا أبيعُ ضميري

أنا نارٌ وأنتِ في الحبِّ ثلجٌ

  ستذوبين إن دخلتِ سعيري

أنا سِفْرٌ وأنتِ حرفُ هجاءٍ 

ربما تختفينَ بين سطوري

أنا بحرٌ وأنتِ نهرٌ صغيرٌ

  سيضيعُ الخريرُ بين الهديرِ

هذه قمتي فلا تقربيها

  قُربَكِ السفْحُ فاقنعي بالمصيرِ

*******

الشاعر محمد المنصوري