رئيس الجمهورية يتخلى عن جنسيته

في سابقة هي الاولى من نوعها في تاريخ العراق(حسب علمي) فقد اصدر مكتب الرئيس العراقي برهم صالح بيان فيه يعلن عن تخليه عن جنسيته البريطانية التزاماً بالدستور العراقي الذي يمنع ازدواجية الجنسية لمن يتقلد منصباً سيادياً أو أمنياً رفيعاً في البلاد.

خطوة جديدة وجريئة عسى ان تكون بداية لفتح صفحة جديدة في تاريخ العراق

اترك رد