روح بغداد

سافر الكاتب اللبناني امين الريحاني الى عدد كبير من الدول في الشرق والغرب، والتقى بملوك واعيان وكتب عن البوادي والقبائل وحياة الحضر وطقوس البشر. يذكر الريحاني مدن الغرب مثل نيويورك ولندن وباريس وبرلين ويعرض ماتتميز كل واحدة منها بشكل موجز. ثم يعرج ليكتب عن المشرق العربي نقتبس ما كتبه عن روح ثلاثة عواصم وماتتميز به، فيبدأ من القاهرة بقوله:

“فللقاهرة مثلًا روح تتجلى في الصحافة وفي ما حول الأزهر من الأحياء، هي روح زغلول والوفد والحَوْقَلة”

ويقول عن روح دمشق:

“أما دمشق فروحها روح المرجة والكتلة —حركة دائمة، ووطنية هائمة، وتمرد لا يزول ما دام الجنود السود يُرون في المرجة، ويَرعون في مروج الوطن.”

واخيرا يتسائل عن ماهي روح بغداد؟

يقول “فهي لا تزال مدينة شرقية واحدة، يتخلل بعض أحيائها، شيء من اختلاط الشرق بالغرب. إنما قديمها كثير الأشكال والألوان، فيصح أن نرمز إليه بإله من آلهة الهندوس، روحه تبدو، ولا تتوحد، في رءوسه وفي أيديه المتعددة. إذن روح بغداد أعجوبة من الأعاجيب. فهي الحوقلة والاستسلام، وهي الشغْب والتمرد، وهي الورع والتقوى، وهي التخنث و« التشلجي»، وهي في هذا الزمان النفط! وقد يصير النفط في المستقبل روحها الكيماوية العظمى، روحَها المركبة في بوتقة هذا الزمان البرَّاق الخنَّاق.”

 

 

المصدر: من كتاب “قلب العراق رحلات وتاريخ” للكاتب اللبناني امين الريحاني وصدر لاول مرة في العام 1935

الذكرى 88 لتأسيس القوة الجوية العراقية

بمناسبة الذكرى 88 لتأسيس القوة الجوية العراقية نقدم بأرقى التهاني والتبريكات إلى فرسان سلاح الجو العراقي قيادةً ومنتسبين

الصورة:  Senior Airman Jordan Castelan – usaf.mil, CC0, https://commons.wikimedia.org/w/index.php?curid=76349038

المأمون ومدينة السلام

بقلم أحمد طاهر.

تواصل معكم مع الجزء السابع من سلسلة تاريخ النقد والتجارة في بلاد وادي الرافدين.  قراءة ممتعة.

لم يقوم البيزنطيين بذكر اسم المدينة التي تم صك النقد فيها. كانت الامبراطورية البيزنطية مقسمة الى اربعة اقسام ومن اجل ان تقابل العملة بالقبول في جميع الاركان الامبراطورية لم يقوموا بكتابة المدينة على العملة النقدية. متابعة قراءة “المأمون ومدينة السلام”

الدينار البيزنطي والدرهم الفارسي

بقلم أحمد طاهر.

عودة مع سلسلة تاريخ النقد والتجارة في بلاد وادي الرافدين مع الجزء السادس.  قراءة ممتعة.

تم ذكر الدينار والدرهم في القرآن في اياتان، فقد تم ذكر الدينار في سورة ال عمران

وَمِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مَنْ إِن تَأْمَنْهُ بِقِنطَارٍ يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ وَمِنْهُم مَّنْ إِن تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لَّا يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ إِلَّا مَا دُمْتَ عَلَيْهِ قَائِمًا ۗ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الْأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ (75)

اما الدرهم فقد تم ذكره في سورة يوسف

وَشَرَوْهُ بِثَمَنٍ بَخْسٍ دَرَاهِمَ مَعْدُودَةٍ وَكَانُوا فِيهِ مِنَ الزَّاهِدِينَ (20)

قبل ظهور الدين الاسلامي كان التعامل النقدي في منطقتنا العربية يجري باستخدام نوعين من العملات النقدية: الاول الدينار البيزنطي الذهبي وهو عبارة عن مصكوكة دائرية وعليها نقش للملك هرقل، ومعه ولديه كل منهم يحمل صليبا وعلى الوجه الثاني من المصكوكة صورة لمدرج وعليه الصليب. كان الدينار الذهبي البيزنطي يستخدم في المناطق الخاضعة للسيطرة البيزنطية كبلاد الشام ومصر وشمال افريقيا. متابعة قراءة “الدينار البيزنطي والدرهم الفارسي”

من اعلام بلادي – طه باقر

بقلم أحمد طاهر.

هذا هو الرجل الذي لم يكتفي بدراسة الاثار العراقية والكتابة عنها والقاء المحاضرات في الجامعات والندوات عنها وامام كاميرات التلفزيون. طه باقر هو من حفر بيده واشرف بنفسه على استخراج كنوز من اثار وتاريخ بلاد مابين النهرين، مهد كل الحضارات، وفي مناطق عديدة من شمال العراق الى جنوبه مثل تل الدير، عكركوف، تل حرمل، دوكان، اور.
طه باقر، المتميز ايضا بكتاباته وترجمته لعدد كبير من المؤلفات والكتب العالمية في مجال التاريخ في فترة زمنية ووقت لم يكن هذا المجال قد اخذ نصيبه من الاطلاع والغوص في تفاصيله في العراق. ومن هنا تكمن القيمة التاريخية والثقافية والادبية والاكاديمية لهذا العملاق في ردف التطور والتقدم في تاريخ العراق المعاصر.
يقال انه كان له المام باللغات الانكليزية والالمانية والفرنسية، اضافة الى لغات العراق القديمة كالسومرية والاكدية والبابلية والاشورية.
كان الأستاذ طه باقر يتأكد بنفسه من صحة أرقام الكيلومترات التي تفصل بين موقع وآخر ويدونها في دفتر صغير، وهذا يدل على دقته في العمل وحبه له، والمرشد الى مواطن الآثار والحضارة. متابعة قراءة “من اعلام بلادي – طه باقر”

ملوك بلاد الرافدين والتجارة

 بقلم أحمد طاهر.

الموضوع الخامس  من سلسلة مقالات عن تاريخ النقد والتجارة في بلاد وادي الرافدين.  قراءة ممتعة.

كان للدولة دورها وتأثيرها على مسار التعامل التجاري وتؤكد معظم النصوص المسمارية ذلك وادناه قائمة ببعض الامثلة كيف ان الدولة والملوك اولو اهمية قصوى للتجارة والاقتصاد: متابعة قراءة “ملوك بلاد الرافدين والتجارة”

العقود التجارية في بلاد الرافدين

بقلم أحمد طاهر.

موعدنا اليوم مع المقال الرابع من سلسلة مقالات عن تاريخ النقد والتجارة في بلاد وادي الرافدين, واواصل معكم الكتابة عن تاريخ التجارة في وادي الرافدين وموضوعنا اليوم عن العقود التجارية، طبيعتها وانواعها.

كان استخدام العقود رائجا في مختلف التعاملات التجارية في بلاد مابين النهرين وهناك عدد هائل من النصوص المسمارية القديمة تم فيها ذكر  وبالتفصيل لانواع مختلفة من تلك العقود. متابعة قراءة “العقود التجارية في بلاد الرافدين”

اللوبيا والشوندر والارجوان

أصل المفردات
من المفردات التي احتسبت دخيلة على اللغة العربية
ولكنها عراقية الأصل

اللوبيا
اللوبيا أو اللوبياء هو نوع من النباتات البقولية
أكثر المعاجم ترجع كلمة اللوبياء إلى الفارسية
النصوص المسمارية تدل على أنها من الكلمات العراقية القديمة، حيث
وردت في النصوص المسمارية بهيئة “لو – أب”.

الشوندر
الشوندر أو الشمندر أو البنجر
المعروف بفوائده ومنها في علاج فقر الدم
كذلك ترد في المعاجم أن الكلمة دخيلة على العربية
وردت هذه الكلمة في النصوص المسمارية على هيأة سمون – دار، sumun Dar

الارجوان
نسبة إلى اللون الأرجواني أو البنفسجي أو القرمزي
وهو طيف من تدرجات اللون الواقعة بين الأحمر والأزرق
تجمع المعجمات العربية على أن كلمة أرجوان أصلها من الفارسية
النص المسماري يشير الى انها بابلية الأصل
حيث وردت بصيغة أركمانو – Argamanu.

من كتاب (من تراثنا اللغوي القديم ما يسمى في العربية بالدخيل)
للعالم طه باقر

العراقي ثاني افضل الشعوب لمساعدة الغريب

حل العراق وللسنة الثانية على التوالي في المركز الثاني من بين دول العالم التي يتميز ابناء شعبه بحب والرغبة في المشاركة بتقديم العون ومساعدة شخص غريب لايعرفوه حسب مانشره موقع مؤسسة المساعدات الخيرية (CAF) في تقريره للعام 2018 .  

 موقع CAF يعني بتشجيع الافراد على التبرع والمساعدة وخلال السنوات التسع الماضية قام بتسجيل سلوك واتجاهات الافراد في اكثر من 140 دولة حول العالم.

 يقوم الموقع بتقييم مستوى العطاء ومساعدة المحتاج على اساس ثلاث مبادئ تمثل مايطلق عليه “الكرم العالمي”:

– مساعدة الغريب

– التبرع بالاموال

– العمل التطوعي

 ولايقتصر الموقع والمؤسسة على تقييم الدول فحسب بل انه يقدم المبادرات المتعلقة مثلا في العام 2017 قدم مبادرة تركز على تشجيع الحكومات ومنظمات المجتمع المدني والمتبرعين في العالم كله على تنظيم جهودهم بشكل عادل ومنصف.  

 الف مبروك لعراقنا الحبيب واهله 

 التقرير على الرابط التالي (باللغة الانكليزية)

 

الجيش هوية الوطن

قبل سنتين نشر موقع روسيا اليوم مقالة بقلم عمر عبد الستار تحمل عنوان “الجيش العراقي يبحث عن هويته”. 

تبدأ المقالة بذكر اجزاء من مذكرات الحاكم العسكري الامريكي السئ الصيت بول بريمر، وبشكل خاص فيما يتعلق بالاختفاء المفاجئ والسريع لمنتسبي الجيش والشرطة ابان الاحتلال التي قادته الولايات المتحدة في العام 2003، يستعرض من خلالها المستوى العالي لروح العنصرية والتجاهل من جانب بريمر لجيش له تاريخه المجيد والمشرف من خلال وصفه “جيش صدام”.  كذلك ينقل تسائلات بريمر عن سر الاختفاء السريع لمنتسبي الجيش والشرطة ويربط بين ذلك وبين ماجرى عندما انهارت  6 فرق عسكرية من الجيش العراقي في 6 ساعات أمام مئات من إرهابي “داعش” في حزيران 2014 التي يستخلص الكاتب منها السبب الرئيسي الفوضى السياسية التي نتجت بعد 2003 وماتبعها من فساد اداري وغياب سلسلة مراجع عليا وقيادة مركزية فعالة مما نتج عنه موت العقيدة العسكرية وانعدام الهوية. 

وهنا يربط الكاتب الامور ببعضها حين يقول ان جيش 2003 هو ليس نفس الجيش الذي تأسس وحارب وسطر الملاحم منذ تأسيسه في العام 1921 والى 2003.  هو يقول ان انشاء “الجيش العراقي الجديد” اليوم ماهو الا واحدة من سياسيات الاحتلال وقرارات بريمر واملاءات الادارة الامريكية التي تصب في تفكيك البلد وليس تقويته.

ويستنتج الكاتب من كل ماحصل في العراق وبجيشه بالقول “وطرف الخيط هذا يكشف سر ذلك اللغز حين يطلع الناس على الوثائق الأمريكية المنشورة منذ خمسينات القرن الماضي، والتي تتناول بالتفصيل رؤية أمريكا للسيطرة على العراق بعد الحرب العالمية الثانية، وبروز الولايات المتحدة الأمريكية كقوة عظمى. ومن ذلك مثلا أن المخابرات الأمريكية في 1978 سربت معلومات إلى صحيفة “نيويورك تايمز”، القريبة من المخابرات الأمريكية، تفيد أن العراق إذا ما استمر بتنميته الانفجارية الواسعة سيصبح خلال عشرين عاماً، واحد من 16 دولة متقدمة في العالم.”

ثم يتابع الكاتب التحليل بقوله “هذا السر يكشف أحداث هائلة حصلت في المنطقة كان العراق هدفا لها منذ 1980 إلى 2003، وكيف أن الأمريكيين تجرعوا المر عندما حدثت التغيرات السياسية في العراق بعد 1958، وكيف سقط حلف بغداد، ولكن وجود الاتحاد السوفييتي حينها لم تمكنهم من ذلك، وكيف قرروا العودة إلى العراق في 2003، بعد أن خرجوا منه في 1958 في ظل غياب الاتحاد السوفيتي وانهيار نظام القطبية الثنائي.”

بعد كتابة ونشر هذه المقالة باشهر قليلة انطلقت معارك تحرير الموصل والمحافظات الاربعة التي احتلها الارهاب وتحررت على ايدي العراقيين وتضحياتهم. السؤال المهم هو اذا سلمنا ووافقنا رأي الكاتب بما ذكره، هل استطاع الجيش العراقي ومقاتليه من كافة الاصناف اثبات هويته؟ 

المقالة الكاملة هنا

 

كلمة إلى الجيش العراقي

مهما تغيرت الانظمة السياسية والوجوه على هرم السلطة يبقى الجيش هو رمز الوطن الذي حمل وسوف يحمل العلم مهما تغيرت الوانه او الحروف والرموز عليه.  . هو من روى أرض العراق بدماء منتسبيه وتضحيات ابنائه من أجل استقرار البلد وحماية ارضه.
هل لديك كلمة إلى الجيش العراقي في يومه؟

مشاهد… فخر

لن اذكر اسم لانهم كثيرين وايضا لاني لم اطلب الاذن بذكر اسماءهم. لكن الاهم هو ان الغرض من كتابة هذه الاسطر بعيد جدا عن الرغبة في الترويج او عمل دعاية اعلانية بقدر ماهي بضع كلمات واسطر للتعبير عن فخر وتقدير وامتنان لرجال ونساء، عراقيات وعراقيين، في داخل الوطن… وخارجه

نسمع يوميا عن الفساد الذي ينخر في البلاد، وعن سوء ادارة الدولة في جميع مرافقها، وعن الفقر والعوز للكثير من فئات وطبقات الشعب. و نقرأ عن نفوس مريضة ترمي بفلذات اكبادها في دور الايتام او دفعهم إلى التسول في الشوارع.

لكن بالرغم من ظلمة هذا الواقع، ومايرافقه من شعور بالاحباط إلى درجة نبدو عاجزين، فهناك قناديل مضيئة حملها ومازال يحملها الكثيرين في اكثر من مكان في العراق ليزيلوا بنور اعمالهم العوز والحاجة و الألم والمرض والحزن، ليصنعوا الامل ويشاركوا ببناء مستقبل افضل لاولادنا.

ابدأ بقصة شهامة ونبل رجل يعيش في اوروبا… احتفل قبل ثلاثة أشهر مع اصدقائه وكتبوا عنه على صفحاتهم على مواقع التواصل فخورين بالانجاز الذي قام به عندما تعهد منذ سنين بتكاليف دراسة طفل في المرحلة المتوسطة الى ان أوصله وحصل على شهادة الاعدادية اليوم، وبتفوق. لم تنتهي القصة هنا بل تقدم شخص اخر من الخيريين لمساعدة هذا الصغير وليحقق حلمه في دخول كلية طب الاسنان. مثالنا الآخر عن البطل الذي أعاد مبلغ كبير بعد استلمه بالخطأ من بين رواتب منتسبيه. وهناك أمثلة عن مجاميع من خيرة شبابنا من مختلف المحافظات، مثل أولئك الذين بدأوا في ازالة ماخلفته الحرب من خراب وتدمير والمساعدة في اعادة تأهيل وبناء الجانب الايمن في الموصل، والفريق الاخر الذي هب لنجدة اهل البصرة باطنان من قناني المياه عندما سمعوا استغاثة اهلهم في الجنوب. وتتوالى الأسماء والمواقف، رجال ونساء من مختلف الاعمار. جمعيات وفرق تطوعية مختلفة تجوب البلد من شماله الى جنوبه.

في بغداد، عاصمة الرشيد وجوهرة العصور، تتسابق الفرق التطوعية والافراد الى دعم المحتاج وذوي العوز: في دور الايتام والمسنين يقوم الشرفاء وذوي القلوب الرحيمة بتوزيع وجبات الطعام والملابس وحتى بمشاركة اطباء متطوعين لتقديم الرعاية الطبية، بالاضافة الى توفير المستلزمات الاساسية كالمنظفات وفلترات المياه وغيرها. الامر ذاته في توفير القرطاسية واللوازم المدرسية للاطفال من العائلات من ذوي الدخل الضعيف. ولايفوتنا ذكر زيارة المخيمات وايواء اليتيم ومواقف الشرفاء ممن يعمل بجهد جبار في هذا المجال. وايضا الشباب الذين قاموا بتنظيم مهرجان كل عام للدعم ونشر السلام… والقائمة تطول لتزيدنا فخراً.

خلال العام الماضي 2018 كتبنا عنهم الكثير وعن نشاطاتهم وعرضنا فديوهات وصور ومقالات،  وشاركنا معهم من خلال نشر ونقل رسائلهم النبيلة من على موقعنا، وسنواصل الكتابة واستلام المشاركات لنري العالم الوجه الحقيقي للعراق وأهله.

لم يكن الدافع لهؤلاء الحصول على الاوسمة والجوائز العربية والعالمية والظهور على الشاشات وعمل المقابلات على المواقع الالكترونية. مانراه ومانقرأه ونسمعه ونراه عنهم هو انعكاس لروحهم النقية ونبل أخلاقهم.

جزاكم الله خير وحماكم في كل خطوة تأخذوها لزرع الامل والابتسامة والنور في قلوب وارواح الالاف. كلمة الشكر والتقدير لم ولن تكون كافية تجاهكم.

انشودة المطر – بدر شاكر السياب

 

عسى الله ان يغسل جروح والام العراق والعراقيين وقهرهم بمطر الخير والحرية والرفاه

كتب بدر شاكر السياب انشودة المطر في العام 1962 (بعض المصادر تذكر العام 1960).

القصة تقول ان بدر شاكر السياب كتب هذه القصيدة قبل هذا الوقت بكثير وبالتحديد في الاربعينات من القرن الماضي، وان مطلع القصيدة عن “عينان غابتا نخيل ساعة السحر” كان يقصد بها زميلته في دار المعلمين العالية الشاعرة لميعة عباس عمارة، لكن هناك رأي اخر يقول ان من كان السياب يقصدها هي لمعان البكري، الطالبة في كلية الحقوق.

في مقابلة اجرتها انعام كجة جي عام 2015 في لندن حيث تعيش حاليا قالت لمعان البكري “كنت طالبة في السنة الاولى حين تعرفت على بدر اثناء سفرة نظمها دار المعلمين العالية ودعيت لها.  ومازلت اذكر ان الشاعر كان يدور بدفتر قصائده بيننا ويقرأ علينا بعض اشعاره، ثم اعطاني ذلك الديوان المخطوط وطلب مني ان اقرأه.  وبالفعل بدأت بتقليب الصفحات والاطلاع على مافيها ثم اعدته له وعدنا من السفرة وانتهى كل شئ. لكن الذي حصل هو انه واصل تردده على كلية الحقوق، قرب الجسر الحديدي، غير بعيد عن دار المعلمين. وفي كل مرة يأتيني بمغلف يسلمني اياه باليد، او يبعثه لي بيد احد الزملاء”.

كانت المغلفات تحمل قصائد غزلية جديدة للسياب، مكتوبة بخط جميل معتنى به، منها «أنشودة المطر» و«يا هواي البكر» و«نشيد اللقاء». وفي بعضها سجل الشاعر مكان كتابتها، مثل «أبي الخصيب» في البصرة، أو تاريخ الكتابة، مثل «ذكرى مساء 7 نيسان 1946». وهناك، أحيانا، هوامش يشرح فيها مفردة أجنبية وردت في القصيدة مثل «نغمة خفاقة تفنى على صدر البيان»، حيث شرح الكلمة الأخيرة بأنها تعريب لكلمة «بيانو».

وفي مقابلة مع الشاعرة لميعة عباس عمارة تقول فيها عن القصيدة “لقد قرأ علي بدر المقاطع الأولى (عيناك غابتا نخيل) ثم أكمل عليها، فيما بعد، (أنشودة المطر). وكان لقائي به بعد أن انتهت علاقته بلمعان البكري. وأذكر أنها كانت قد طلبت صياغة سوار جميل من الذهب، منقوش عليه مطلع القصيدة.”

وفيما يلي نص واحدة من اجمل القصائد في القرن العشرين: متابعة قراءة “انشودة المطر – بدر شاكر السياب”

صور وفيديوهات غريبٌ على الخليج

صور وفيديوهات عن التغطية الخاصة لموقع عراقٌ أنا للأمسية الشعرية “غريبٌ على الخليج” أحتفالاً بذكرى تسعين عاماً على ولادة الشاعر العراقي الكبير #بدر_شاكر_السياب في دبي/ دولة الامارات بتأرخ 2017/10/11 بحضور رئيس مجلس أدارة ندوة للثقافة والعلوم سـعادة سـلطان صقر السـويدي والشـيخ يوسـف خلف من المملكة العربية السـعودية – راعي الحفل و المهندس غيلان بدر شـاكر السـياب أبن الشـاعر الكبير (رحمه الله) وحضور كبير من الجالية العراقية والعربية والفنانين والصحفيين #بروين_حبيب #ريما_الجبوري #مكادي_نحاس   #أنور_دراغ  

غريبٌ على الخليج – بدر شـاكر السـياب

نساء في حياة السياب

بقلم أحمد طاهر.

تتناثر القصص وتضيع بين الحقيقة والخيال عند البحث عن المرأة في حياة السياب.  فمنها نسمع ونقرأ عن وفيقة، الحب الاول عندما كان هو في العاشرة من العمر وهي تكبره بست او سبع سنوات. البنت التي كان يمر يوميا من امام بيت اهلها في قريته جيكور بابو الخصيب. كتب فيها شعرا منه نذكر

وفيقة

لم تزل تثقل جيكور رؤاها

آه لو روّى نخيلات الحديقة

من بويب كركرات لو سقاها

منه ماء المد في صبح الخريف

لم تزل ترقب بابا عند أطراف الحديقة

ترهف السمع إلى كل حفيف

ويحها ترجو و لا ترجو و تبكيها مناها

لو أتاها

وتتواصل القصص عن وفيقة… متابعة قراءة “نساء في حياة السياب”

قانون لاخراج القوات الاجنبية

السومرية نيوز/ بغداد

كشف مصدر سياسي، عن ما سيتضمنه قانون إخراج القوات الأجنبية من العراق، فيما اشار الى ان من بينها الغاء الاتفاقيات السابقة مع هذه الدول وخاصة الولايات المتحدة.

ونقلت صحخيفة عربي عن المصدر قوله ان “ثلاث قوى سياسية في تعكف منذ أسبوعين على إعداد مشروع قانون الوجود العسكري الأجنبي في البلاد، والذي ينص، بحسب تسريبات على مغادرة كل القوات الأجنبية بما فيها الأميركية، من البلاد بحلول نهاية العام 2019، في مهلة غير قابلة للتمديد”، مبينا ان “مشروع القانون ينص ايضا على إخلاء كل القواعد والمعسكرات، بما فيها إقليم كردستان الذي يضم أربع قواعد عسكرية، تضم فيها قوات قتالية أميركية وبريطانية، عدا فرق استشارية وأخرى للتدريب ألمانية وفرنسية”.

واضاف ان “مشروع القانون يتضمن ايضا إلغاء الاتفاقية الأمنية الاستراتيجية الموقعة بين واشنطن وبغداد، والتي تم بموجبها الانسحاب الأميركي من البلاد بشكل نهائي في العام 2011″، مشيرا الى انه “من المرجح أن يتم تقديم مشروع القانون، الذي يعكف على كتابته أعضاء وخبراء في القانون بعد انتهاء أزمة تشكيل الحكومة”.

واكد ان “مشروع القانون حصل على تأييد نحو 150 نائباً من أصل 329″، متوقعا “ممارسة ضغوط على الرافضين لهذا مشروع القانون من أجل التصويت لصالحه، حيث يحتاج لتمريره النصف + 1”.

وبين ان “مسودة مشروع القانون ستكون جاهزة في غضون شهرين من الآن”، موضحاً أن “الهدف منه هو إخراج القوات الأميركية من العراق بشكل نهائي”.

وذكرت صحيفة خليجية، في وقت سابق، ان الولايات المتحدة تجري تحركات استباقية لعرقلة تقديم مشروع قانون لاخراج القوات الاميركية من العراق، مبينة ان مشروع القانون يستند إلى البند أولاً والمادة الخامسة من الدستور النافذ في البلاد الذي يقول إن العراق دولة مستقلة ذات سيادة تامة على أراضيها