اطلال الماضي ورموزه

نشرت صديقة ظهر امس على احدى الصفحات صورة لنصب الجندي المجهول في احدى مراحل بناءه.

كما نعلم فان هذا الصرح العملاق هو من تصميم فيلسوف العمارة والهندسة رفعة الجادرجي في العام 1958 – تفاصيل تلك القصة من ضمن سيرة الجادرجي على موقعنا (عراقٌ انا). تم ازالة النصب في العام 1982 بامر رئاسي وتشييد نصب بديل في مكان اخر من العاصمة بغداد، وبعد اعوام تم نصب تمثال عملاق لرئيس النظام السابق مكان النصب الاصلي للجندي المجهول والذي اصبحت صور انزاله وتحطيمه في العام 2003 رمزا لسقوط النظام عقب الغزو الامريكي القبيح للعراق. متابعة قراءة “اطلال الماضي ورموزه”

العراق بعيون مرتضى جوني

ينشر اعماله تحت أسم مورتيز على صفحات، لكن أغلب اعماله تحمل توقيع “مرتضى جوني”. هوعراقي مبدع في بدايات العشرينات من العمر. فنان في مجال معالجة الصور والفن الرقمي عموماً.  سننشر تباعاً اعماله على موقعنا واليوم أولها… العراق

تابعوا مرتضى على الفايسبوك، وتويتر  متابعة قراءة “العراق بعيون مرتضى جوني”

اليرموك

صور بعدسة المبدع عبدالرحمن عامر

سبق وأن نشرنا أعمال عبد الرحمن من ضمن مبادرتنا الخاصة بالمصور الفوتوغرافي العراقي في سيف 2017 وتجدون اعماله بين الحين والأخر تتصدر الصورة الأساسية لمقالاتنة ونشراتنا.

هذه المرة الصور من منطقة اليرموك في بغداد.

زوروا صفحة المبدع عبدالرحمن عامرلمشاهدة المزيد

 

كلنا العراق – سيف النقاش

أخر أعمال المبدع سيف النقاش بعنوان كلنا العراق. يقول الفنان عن هذا العمل

“جسدت فيه ،مرقد الأمام الأعظم أبي حنيفه النعمان رضي الله عنه والأمام علي عليه السلام وكنيسة الأرمن “..

قياسات العمل 60×40 سم …. خشب الصاج .

ألف مبروك للفنان المتألق سيف النقاش ويسعدنا التواصل معه ونشر اعماله القادمة

انشودة المطر – بدر شاكر السياب

 

عسى الله ان يغسل جروح والام العراق والعراقيين وقهرهم بمطر الخير والحرية والرفاه

كتب بدر شاكر السياب انشودة المطر في العام 1962 (بعض المصادر تذكر العام 1960).

القصة تقول ان بدر شاكر السياب كتب هذه القصيدة قبل هذا الوقت بكثير وبالتحديد في الاربعينات من القرن الماضي، وان مطلع القصيدة عن “عينان غابتا نخيل ساعة السحر” كان يقصد بها زميلته في دار المعلمين العالية الشاعرة لميعة عباس عمارة، لكن هناك رأي اخر يقول ان من كان السياب يقصدها هي لمعان البكري، الطالبة في كلية الحقوق.

في مقابلة اجرتها انعام كجة جي عام 2015 في لندن حيث تعيش حاليا قالت لمعان البكري “كنت طالبة في السنة الاولى حين تعرفت على بدر اثناء سفرة نظمها دار المعلمين العالية ودعيت لها.  ومازلت اذكر ان الشاعر كان يدور بدفتر قصائده بيننا ويقرأ علينا بعض اشعاره، ثم اعطاني ذلك الديوان المخطوط وطلب مني ان اقرأه.  وبالفعل بدأت بتقليب الصفحات والاطلاع على مافيها ثم اعدته له وعدنا من السفرة وانتهى كل شئ. لكن الذي حصل هو انه واصل تردده على كلية الحقوق، قرب الجسر الحديدي، غير بعيد عن دار المعلمين. وفي كل مرة يأتيني بمغلف يسلمني اياه باليد، او يبعثه لي بيد احد الزملاء”.

كانت المغلفات تحمل قصائد غزلية جديدة للسياب، مكتوبة بخط جميل معتنى به، منها «أنشودة المطر» و«يا هواي البكر» و«نشيد اللقاء». وفي بعضها سجل الشاعر مكان كتابتها، مثل «أبي الخصيب» في البصرة، أو تاريخ الكتابة، مثل «ذكرى مساء 7 نيسان 1946». وهناك، أحيانا، هوامش يشرح فيها مفردة أجنبية وردت في القصيدة مثل «نغمة خفاقة تفنى على صدر البيان»، حيث شرح الكلمة الأخيرة بأنها تعريب لكلمة «بيانو».

وفي مقابلة مع الشاعرة لميعة عباس عمارة تقول فيها عن القصيدة “لقد قرأ علي بدر المقاطع الأولى (عيناك غابتا نخيل) ثم أكمل عليها، فيما بعد، (أنشودة المطر). وكان لقائي به بعد أن انتهت علاقته بلمعان البكري. وأذكر أنها كانت قد طلبت صياغة سوار جميل من الذهب، منقوش عليه مطلع القصيدة.”

وفيما يلي نص واحدة من اجمل القصائد في القرن العشرين: متابعة قراءة “انشودة المطر – بدر شاكر السياب”

صور وفيديوهات غريبٌ على الخليج

صور وفيديوهات عن التغطية الخاصة لموقع عراقٌ أنا للأمسية الشعرية “غريبٌ على الخليج” أحتفالاً بذكرى تسعين عاماً على ولادة الشاعر العراقي الكبير #بدر_شاكر_السياب في دبي/ دولة الامارات بتأرخ 2017/10/11 بحضور رئيس مجلس أدارة ندوة للثقافة والعلوم سـعادة سـلطان صقر السـويدي والشـيخ يوسـف خلف من المملكة العربية السـعودية – راعي الحفل و المهندس غيلان بدر شـاكر السـياب أبن الشـاعر الكبير (رحمه الله) وحضور كبير من الجالية العراقية والعربية والفنانين والصحفيين #بروين_حبيب #ريما_الجبوري #مكادي_نحاس   #أنور_دراغ  

غريبٌ على الخليج – بدر شـاكر السـياب

نساء في حياة السياب

بقلم أحمد طاهر.

تتناثر القصص وتضيع بين الحقيقة والخيال عند البحث عن المرأة في حياة السياب.  فمنها نسمع ونقرأ عن وفيقة، الحب الاول عندما كان هو في العاشرة من العمر وهي تكبره بست او سبع سنوات. البنت التي كان يمر يوميا من امام بيت اهلها في قريته جيكور بابو الخصيب. كتب فيها شعرا منه نذكر

وفيقة

لم تزل تثقل جيكور رؤاها

آه لو روّى نخيلات الحديقة

من بويب كركرات لو سقاها

منه ماء المد في صبح الخريف

لم تزل ترقب بابا عند أطراف الحديقة

ترهف السمع إلى كل حفيف

ويحها ترجو و لا ترجو و تبكيها مناها

لو أتاها

وتتواصل القصص عن وفيقة… متابعة قراءة “نساء في حياة السياب”

ريتا وليام

صوت ملائكي يحمل الدفئ وفي اسلوب اختيار الجملة الموسيقية. صوتها يأخذنا بالفعل الى زمن الاغنية العراقية الاصيل والراقي والى عصر المقامات الخالدة.

لن اطيل في الكلام عن الرائعة ريتا وليام، ترقبوا المزيد عنها على موقعنا… اسمعوا واستمتعوا

 

معرض التشكيليات العراقيات

سيقام في الملتقى العراقي للثقافة والفنون في عمان حفل افتتاح معرض التشكيليات العراقيات (رائدات ومعاصرات) السادسة من مساء الاثنين القادم

المصادف 10 كانون الاول / ديسمبر 2018

على قاعة رابطة التشكيليين الاردنيين – اللويبدة

الصورة: لوحة للفنانة سرى الخفاجي

بازار الفن والتراث العربي – لندن

تراثنا فن – اول بازار عربي في بريطانيا.

شهد يومي السبت والاحد 24 و 25 تشرين الثاني / نوفمبر اقامة بازار هو الاول من نوعه في بريطانيا في نادي بارك رويال بالعاصمة لندن. يتخصص البازار في عرض وبيع المنتج العربي وفرصة لابناء الجالية العربية للتعرف على مايقدمه المشاركون من فنانين وتجار وشركات وحرفيين ودور نشر من جميع الدول العربية. خصوصية البازار هي اختيار المنتجات العربية التي تحمل طابع تراثي فني يمثل ارث كل دولة من الدول العربية وكذلك لمسات الفنانين والحرفيين، ومن هذا المبدأ حمل البازار شعار (تراثنا فن)، اضافة الى منتوجات وخدمات لرجال اعمال وتجار وشركات.  متابعة قراءة “بازار الفن والتراث العربي – لندن”

قبل 86 عاماً … أم كلثوم في العراق

قبل 86 عاماً … أم كلثوم في العراق

بقلم أحمد طاهر.

يصادف اليوم الزيارة الأولى التي تقوم بها كوكب الشرق أم كلثوم الى العراق واحيائها عدد من الحفلات الغنائية على خشبة مسرح (الهلال) في محلة الميدان ببغداد. واصبح خبر الزيارة الشغل الشاغل حيث نشرت الصحف خبر حفلات ام كلثوم قبل اكثر من عشرة ايام من وصولها في يوم 17 تشرين الثاني / نوفمبر 1932 وأولها كانت جريدة الاستقلال التي نشرة اعلان عن اقامة الحفل. متابعة قراءة “قبل 86 عاماً … أم كلثوم في العراق”